فيديو نصائح الاجراءات قبل القدوم الى كندا – اللغة الفرنسية

فيديو نصائح الاجراءات قبل القدوم الى كندا – اللغة الفرنسية

الهجرة الى كندا

اثناء مشاهدتي على اليوتيوب , وجدت فيديو للنصائح و الوثائق التي ستحتاجها عند و صولك الى كندا..

الفيديو باللغة الفرنسية, و يتضمن نصائح مهمة حول تعلم احد اللغتين الرسمين في كندا : الانجليزية و الفرنسية, الوثائق المطلوبة عند قدومك الى كندا, و كذلك اهمية حجز اقامة في فندق او الحصول على مكان للاستقرار عند القدوم الى كندا حتي وجود مسكن مناسب للشخص القادم الى كندا و إن كان الفرد مع عائلته فيكون الاحتياج الى مسكن مهم جدا.

النقطة المهمة التي تطرق اليها الفيديو, اهمية الحصول على العمل في كندا, و خاصة التجربة الكندية التي يحتاجها اغلب القادمين الى كندا, واهمية البحث على عمل في كندا بطريقة مهنية و حسب المتطلبات الكندية.

قبل قدومك الى كندا يستحسن البحث عن المدراس و الجامعات التي تمنح شهادات مهمة تخولك الحصول على عمل مناسب, و حتي الدراسة لأبنائك عند قدومهم إلى كندا. ..

يختم الفيديو بأهمية البحث عن المقاطعة التي ستعيش فيها, خاصة المناخ, فرص العمل, الصحة….

اترككم لمشاهدة الفيديو …و اتمنى لكم التوفيق في خطواتكم ….

شرطة كندا ترسل بطاقات معايدة للمجرمين وأفراد العصابات

عيد الميلاد 2012

 أوتاوا / قرر قائد شرطة أبوتسفورد غرب كندا إعادة المجرمين وأفراد العصابات إلى الطريق السوي بإرسال بطاقات معايدة لهم بمناسبة عيد الميلاد..

ويظهر قائد الشرطة في البطاقة على على شكل “سانتا كلوز” أو “با با نويل”، وهو يرتدي خوذة الشرطة وسترة مضادة للرصاص ويحمل مسدسا وسط كريات من الثلج.

ويسأل قائد الشرطة واسمه بوب ريتش المجرم المرسل سؤالا مطبوعا على البطاقة جاء فيه “على أي لائحة ستكون السنة المقبلة؟”، وفي الجهة الخلفية من البطاقة، يكمل سؤاله “لائحة الأشرار أم الأخيار؟”، في إشارة إلى القائمتين التي يعدهما “بابا نويل” في نهاية كل سنة واحدة للأطفال السيئين وواحدة للجيدين.

ولا ينسى ريتش أن يرسل تمنياته للمجرمين السابقين والحاليين بـ”حياة جديدة وأفضل”، بالإضافة إلى رقم هاتفه لمن يرغب في التخلي عن الأنشطة المخالفة للقانون.

من جهتها، أكدت شرطة أبوتسفورد هذه الأنباء، وقالت إنها أرسلت البطاقات خلال الأسبوع الماضي إلى العشرات من “أصحاب السوابق والسارقين والأشخاص المعروفين بضلوعهم في تجارة المخدرات والجريمة المنظمة”.

في حين قال متحدث باسم الشرطة إنه “في حال غيّر ثلاثة أو أربعة أشخاص من هؤلاء نمط حياتهم السنة المقبلة، فستعتبر المبادرة ناجحة”.

المصدر : موقع باب

شقيقة البوعزيزي مفجر الثورة التونسية تسافر إلى كندا للدراسة

البطل_محمد_البوعزيزي رحمة الله عليه

تسافر ليلى شقيقة محمد البوعزيزي البائع المتجول الذي احرق نفسه قبل عامين وفجر الثورة التونسية، غدا السبت الى كندا لاستكمال دراستها الجامعية.
وقالت ليلى البوعزيزي (26 عاماً) لفرانس برس “سأسافر غداً الى كندا” موضحة انها ستتابع دراستها لثلاث سنوات في “الفنون والتصميم” بمعهد لاسال في مونتريال.

واضافت ان رئاسة الجمهورية التونسية تكفلت بدفع ثمن تذكرة الطائرة فيما سيتكفل تونسي رفضت الكشف عن اسمه بتكاليف دراستها.
وحصلت ليلى سنة 2006 على شهادة البكالوريا وعملت فترة في قسم مراقبة جودة الملابس بمصنع نسيج.
والخميس التقت في تونس وزير الخارجية الكندي جون بيرد الذي تمنى لها “حظا سعيدا في دراستها بكندا وعبر عن تضامن كندا مع تونس عشية احتفالها بالذكرى الثانية لثورة الياسمين” بحسب بيان للخارجية الكندية.

والتقى الوزير الكندي الخميس في تونس مع الرئيس منصف المرزوقي واتفق معه على ضرورة اطلاق خط جوي مباشر بين البلدين.
واندلعت الثورة التونسية يوم 17 كانون الأول (ديسمبر) 2010 عندما أقدم البائع المتجول محمد البوعزيزي (26 عاما) على سكب البنزين على جسمه وإضرام النار في نفسه أمام مقر ولاية سيدي بوزيد، احتجاجا على مصادرة الشرطة عربة الفواكه التي يعيش منها لعدم حمله “ترخيصا” من البلدية.

وتوفي البوعزيزي في الرابع من كانون الثاني (يناير) 2011 في المستشفى متأثرا بحروقه البليغة.
المصدر : جريدة الحياة