«الخطوط القطرية» تسعى إلى التوسع في كندا



QatarAirways pic

الدوحة – رويترز – طالب الرئيس التنفيذي لـ «الخطوط الجوية القطرية» أكبر الباكر، بـ «مزيد من التوسع للشركة في السوق الكندية، التي تشهد نمواً سريعاً».

واعتبر أن تطوير العلاقات التجارية الثنائية يمكن أن «يتوقف على ذلك».

وأشار في مؤتمر في الدوحة، إلى «شركات كندية ترغب في بيع أجهزة ومعدات متطورة للخطوط الجوية القطرية»، ورأى ضرورة أن تعلم هذه الحكومات أن لـ «التجارة جانبين وفي مقابل شراء التكنولوجيا والأنظمة والطائرات نريد السماح بالوصول الى الأسواق الغربية».

وأدى النمو السريع لـ «الخطوط القطرية» و«طيران الإمارات» في دبي و «طيران الاتحاد» في أبو ظبي، إلى إثارة حفيظة شركات الطيران القديمة وازدياد الاتهامات المتبادلة حول الحماية التجارية. وتخشى ناقلات أن تؤثر الطائرات العملاقة الخليجية سلباً على نشاطاتها.

ومنع الجيش الكندي الشهر الماضي، من استخدام معسكر بالقرب من دبي يستخدمه لدعم قواته في أفغانستان بعدما رفضت كندا السماح لشركتي «طيران الإمارات» و «طيران الاتحاد» بزيادة رحلاتهما إلى المدن الكندية.

وأعلن الباكر، أن «أحداً لا يستطيع كبح التوسعات الطموحة للشركات العربية».

وعن موضوع الأمن والسلامة، أكد أن «المطلوب تقنيات وأجهزة متطورة للكشف وفحص المسافرين والشحن بسهولة».

وحذّر من «تعقيدات إضافية في الإجراءات الأمنية»، معتبراً أنها «ستزيد كلفة السفر وستقنع المسافر باستخدام المطارات الأقل شدة في التعامل معه». ورأى أن «ليس منطقياً الطلب من المسافرين خلع أحزمتهم وأحذيتهم واخراج أغراضهم عند كل مرور للتفتيش الأمني». ودعا إلى «تطوير التقنيات والمعدات المستخدمة في هذا المجال بدلاً من تعقيد الإجراءات على المسافرين».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.